منتديات فلسطيني و أفتخر

منتديات أبو عمار .. منتديات الوحدة الوطنية الفلسطينية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تصدعات الاخوان المسلمين‎

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو الامير
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

الجنس : ذكر
البلد البلد : فلسطين
عدد المساهمات : 22
نقاط : 66
تاريخ التسجيل : 03/11/2009

مُساهمةموضوع: تصدعات الاخوان المسلمين‎   السبت نوفمبر 07, 2009 10:54 pm

تصدعات الاخوان المسلمين‎


إستطلاع :
49.2 % الأطماع الشخصية بتولي السلطة سبب خلافات الاخوان المسلمين في مصر


باريس - خاص



طرح مركز الدراسات العربي – الأوروبي من 25/10/2009 الى1/11/2009 سؤالاً فحواه : " ما هي أسباب وأبعاد ازمة تنظيم الأخوان المسلمين في مصر ، وهل سيكون لها انعكاسات على تنظيمات الأخوان المتواجدة في الدول العربية الأخرى ؟ ساهم في الرد على هذا السؤال من جنسيات مختلفة من العالم العربي والغربي ، وممن ينتمون الى شرائح اجتماعية متنوعة كان من ضمنهم المرشد العام للأخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف .

وبنتيجة الأراء التي ابدوها تبين ان هناك عدة وجهات نظر يمكن الإشارة اليها وفق التالي :





1 - ما نسبتهم 49.2 % اعتبروا إن الأطماع الشخصية بتولي السلطة هو أحد أسباب الخلافات بين أقطاب الإخوان المسلمين في مصر . ورأوا ان تلك الأزمة ناتجة بسبب تحويل فكر جماعة الأخوان من الديني المحض للسياسي المحض . وبرأيهم أن المشكلة تتعلق من أساسها بجذور الفكر السياسي للاخوان المسلمين وما يحمل في طياته من أفكار وتوجهات تتناقض مع روح العصر وتتطرف في تلبية رغبات مجموعة من الناس دون اخرى ، هذه الاسباب تجعلهم يعانون من الاغتراب الاجتماعي والسياسي في البلدان العربية بشكل عام وفي مصر بشكل خاص.

- 2 ما نسبتهم 34.6 % اعتبروا انه لا توجد ازمة بمعنى الازمة داخل الاخوان وان ما اثير هو افتعال اعلامي مقصود منه التفرقة . وبرأيهم ان وقوع خلاف داخل تنظيم الاخوان المسلمين في مصر امر طبيعي وظاهرة ايجابية ودليل صحة . واعتبروا الأزمة الحقيقية هي لدى الحزب الحاكم بمصر الذي اراد من وراء التحدث عن ازمة لدى الأخوان التستر على ازمته الداخلية .

3 - ما نسبتهم 8.5 % فقط استبعدوا حصول انعكاسات على تنظيمات الأخوان المتواجدة في الدول العربية الأخرى بعد الازمة داخل تنظيم الاخوان المسلمين في مصر . واعتبروا ان السبب الرئيسي لعدم تأثر الاخوان في باقي الوطن العربي هو أنه لم تعد هناك رابطة تجمع ما بين المرجعية الفكرية في مصر كما كانت في عهد النشأة وبين تنظيمات الأخوان المنتشرة في الدول العربية الأخرى .

4 - ما نسبتهم 7.7 % اعتبروا ان الانعكاسات التي ستخلفها هذه الازمة على صعيد اللحمة التنظيمية ستقود الى حدوث تصدعات وانشقاقات لدى كامل علاقات الاخوان المسلمين في مصر ولدى باقي حركات الاخوان الاخرى في أكثر من ساحة عربية .

رأي مركز الدراسات العربي – الأوروبي :

انتشرت على الساحة الإعلامية معلومات تتحدث عن استقالة مرشد الأخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف وتسليم زمام الأمور الى مجلس الشورى وذلك نتيجة خلاف بينه وبين اعضاء القيادة على تشكيلات ادارية داخلية .

ورغم ان عاكف نفى صحة ذلك مستبعداً وجود خلافات ، وأن المسألة مرتبطة فقط برغبته الإستراحة من اعباء المسؤولية إلا ان حصول عدة احداث على المستوى المصري وعلى مستوى المنطقة يؤكد ان الأخوان لم يعد التنظيم الحديدي المتماسك وأنه فقد الكثير من فعاليته لعدة اسباب اهمها :

1 – نشوء طبقة شابة جديدة في حضن الأخوان لها مرئياتها ووجهات نظرها المتناقضة في كثير من الأحيان مع القيادات العجوزة التي تنتمي الى الحرس القديم .

2 – تباين في وجهات النظر بشأن كيفية التعامل مع تطورات الساحة الداخلية المصرية .

3 – تباين في وجهات النظر بشأن كيفية التعامل مع مستجدات الساحة الإقليمية وخاصة الساحة الفلسطينية حيث جرت مؤخراً الحرب على غزة ضد حركة حماس دون ان يهب الأخوان في مصر لنجدتها او للتعبير عن رأي واضح ووازن بشأنها .

4 – تباين في وجهات النظر حول كيفية التعاطي مع ملف اعتقال شبكة تابعة لحزب الله اللبناني حيث تفاوتت المواقف داخل التنظيم ما بين المؤيد لحزب الله من منطلق انه يقوم بدعم المقاومة في فلسطين وما بين معارض لهذا العمل لأنه برأيه يمس سيادة مصر ، وما بين غير مهتم .

5 – ظهور تناقضات في مواقف تنظيمات الأخوان المسلمين في الدول العربية وإنعكاس ذلك سلباً على تنظيم مصر . والمتتبع لهذه التفاصيل يلاحظ على سبيل المثال بسهولة وجود مواقف متباعدة ما بين الأخوان في لبنان الذين يسمون انفسهم " الجماعة الإسلامية " ، وما بين الأخوان في الجزائر الذين يسمون انفسهم " حركة مجتمع السلم " وما بين الأخوان في فلسطين الذين يسمون انفسهم " حماس " .

6 – لم يعد هناك في الهيكلية التنظيمية لسائر تنظيمات الأخوان من هو قادر على لعب دور المرشد الأعلى الأمر الذي ادى الى حصول تشرذم وإجتهادات تكون احياناً في غير محلها . وطبعاً هذا لا يعني ان تنظيم الأخوان اصبح ضعيفاً ولكنه لا يمتلك استراتيجية واضحة قادرة على محاكاة التطورات وإستشراف المستقبل إذ لا زال العامل الديني والعاطفي هو الدينمو المحرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تصدعات الاخوان المسلمين‎
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات فلسطيني و أفتخر :: منتدى السياسة و الإقتصاد :: المنتدى السياسي-
انتقل الى: